Blogs DHNET.BE
DHNET.BE | Créer un Blog | Avertir le modérateur

عمارة المحارم ( امي وحماتي ومراتي )

عمارة المحارم ( امي وحماتي ومراتي )

افلام سكس عربى  ,افلام سكس ,سكس امهات ,سكس محارم ,عرب نار , صور سكس , تحميل سكس ,افلام نيك

اسمي ( امير ) متجوز
امي ارملة ولكن حماتي مطلقة
وزي كتير من الناس حماتي وامي ساكنين معايا في نفس العمارة .... امي في الشقة اللي قصادي وحماتي في الشقة اللي فوق بس هما الاتنين عايشن لوحدهم في الشقة ... واحنا التلاتة بس اللي في العمارة دي ..... ( عمارة المحارم )
-------------------------------------------------------------------------------------------------------
انا مجربتش سكس المحارم قبل كدة ..... بس قبل متجوز كنت دايمأ بهيج على امي واختي - المتجوزة حاليأ - بس جسم امي ده كان ادمان بالنسبة ليا .
امي في سنها 47 سنة .... لك ان تتخيل واحدة في السن ده هيكون جسمها عامل ازاي .... بزازها ضخمة جداااااا مفيش مرة ببصلها الا وعنيا تيجي عليهم واتخيل زبي بينهم ... ارضعهم بلساني .... افعصهم بايدي.... اجيب لبني عليهم..... مفيش مرة ابص لشفايف امي الا واتخيل زبي لاخره في زورها ..... طيازها كبيرة بس مش ضخمة متوسطة شوية ... كل مابص لي طيازها اتخيل زبي يدفي كسها ... ولساني يرطب كسها ... وززبي يوسع خرم طيزها . تحت بزازها فيه كرش خفيف مديها جمال اكتر .


شفتها كتير وهي بتستحمى من خرم الباب وبعد متطلع كنت دايمأ ادخل اشم ريحة كلوتها من عرق كسها وانا بلعب في زبي لحد مكنت بنزل لبني على كلوتها !! ...... وكتير كنت بسمع صوت صريخها وهي نايمة ولما كنت بتسحب بلاقيها بتلعب في كسها والخيارة في ايديها ... وكتير بقى كنت بهيج عليها ... بس عمري ماعترفتلها بحاجة وعمري مقربت من جسمها عارية .

اما امي فمكنتش عارف هي بتحس ايه من ناحيتي .... بس هي كانت عارفة اني كنت بهيج عليها لما كانت بتلاقي كتير اوي لبني مغرق كلوتها وهي قالعاه في الحمام ولما بتلاقيه كدة عمرها مقلتلي ايه ده !
بس كانت بالعكس بتخلع كلوت ليها كل يوم وتسيبه في الحمام ...... وكتير لما كانت بتستحمى بتسيب الباب مفتوح ... كتير الاقيها تبص لزبي واقف وانا ببص على بزازها ولا يكفيني الا ضحكة سخرية منها ....

مقربتش من امي وجسهما عاري ابدأ
نفسي اشم ريحة كسها
نفسي احط زبي بين صدرها الضخم ده
نفسي احس بسخونة كسها
نفسي ادفيها في حضني
نفسي لبني يجفي كسها وبزازها
نفسي افعص بزها وكسها بايدي
نفسي انام على بزازها وايدي في كسها
نفسي زبي يدخل لاخر زورها وتشم ريحة خصيتي وتلحسهم

طول حياتي يتخيل امي في كل واحدة بشوفها حتى كنت بتخيل اني بنيكها وانا بنيك مراتي

بس بعد 3 سنين من جوازي ... قضيت احلى يوم في حياتي .... احلى جنس في حياتي ....جنس استمر ل 6 ساعات متصلة ...... لما كنت انا وامي على سرير واحد ..


Les commentaires sont fermés.